بيان و فتوى الروابط العلمية و الهيئات الإسلامية حول التصرفات الآثمة لتنظيم دولة العراق و الشام

بيان و فتوى الروابط العلمية و الهيئات الإسلامية حول التصرفات الآثمة لتنظيم دولة العراق و الشام

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين و الصلاة و السلام على سيد المرسلين و لا عدوان إلا على الظالمين و بعد.

فيقول الله تعالى: { إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الْأَرْضِ فَسَادًا أَنْ يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُمْ مِنْ خِلَافٍ أَوْ يُنْفَوْا مِنَ الْأَرْضِ ۚ ذَٰلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا ۖ وَلَهُمْ فِي الْآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ. } سورة المائدة 33.

لقد تابعت الروابط العلمية و الهيئات الإسلامية فى سورية و بقلق بالغ تصرفات دولة العراق و الشام, مما لاعلاقة له بالإسلام من قريب أو بعيد. و قد سبق لهذه الروابط و الهيئات أن أصدرت عدة بيانات فى التحذير مما يقوم به هذا التنظيم من أعمال خارجة عن دين الله, و عدوان على المجاهدين و المدنيين. و من خلال متابعة ما استجد من تعدّياتهم على المجاهدين فى دمائهم و سلاحهم و مناطق وجودهم, و اختطاف المجاهدين و الغدر بهم, و تكفيرهم للمجاهدين. فإننا نأكد على ما يأتى:  

عربية
Subscribe to RSS - بيان و فتوى الروابط العلمية و الهيئات الإسلامية حول التصرفات الآثمة لتنظيم دولة العراق و الشام