بيان صحفى

للمرة الرابعة يمنع الداعية الشيخ على بن حاج نائب رئيس الجبهة الإسلامية للإنقاذ من أداء صلاة الجمعة و هو أمر خطير لمخالفته للشرع أولا و للدستور الذى يضمن حق التعبد و التنقل و حرية التعبير.

عربية

كـــارثةٌ معلنةٌ

   كمرشّح باِسم الجبهة الإسلاميّة للإنقاذ، أُنتُخب في المجلس الشّعبي الوطنيّ الولائيّ للجزائر العاصمة في شهر جوان ( 06/1990) ثمّ نائبًا في إحدى مقاطعات العاصمة في شهر ديسمبر( 12/1991). لحية بيضاء، مع ثقل السِّنين بعدما إشتعل الرّأس شيبًا زادته نضوجًا. مهندس، و حاصل على (شهادة Management Business Administration ) يعني ماستر في علوم الإقتصاد و الماليّة. لاِحتكاكه مع الأوساط المثقّفة للجبهة الإسلاميّة للإنقاذ تمكّنتُ من إجراء المقابلة هذه معه و تسجيل هذا الحوار متيقّنا أنّني سأتحصّل عبر أجوبته الهادفة على النّظرة المتغلّبة داخل الحزب على أحداث و مواضيع السّاعة الإقتصاديّة خاصّة و لإثراء الحوار السّياسي الإقتصاديّ الّذي يَجري في البلاد.

   أنيس، بشوش، لطيف، مهذّب، نيّرة معتدلة. سلّمني أفكاره، كادت تتفوّق فيها المرارة على التّفاؤل و الأمل لولا روح الإيمان و العقيدة القويّة التي يتمتّع بها. 

عربية

مساهمة في البحث عن مخرج توافقيّ للجزائر من الأزمة

تنادى الجزائريّون على اختلاف مشاربهم في أوّل نوفمبر 1954 للجهاد من أجل تحرير الوطن وإقامة "دولة جزائريّة ديمقراطيّة اجتماعيّة ذات سيادة ضمن إطار المبادئ الإسلاميّة" فاتّخذ الله منهم الشهداء وأثابهم النصر والتمكين في الأرض. ومن موقعي كمواطن يضع المصلحة الوطنيّة فوق كلّ اعتبار أدعوهم اليوم في ذكرى ثورة نوفمبر المجيدة أن يتنادوا مرّة أخرى للعمل من أجل تجنيب الجزائر ما يحذره الجميع من تغيير عنيف قد يعصف بالأمن والاستقرار إذا سدّت في وجه المجتمع السبل السلمية في الإصلاح والتغيير.

عربية

بيان الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين

الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يستنهض الأمة الإسلامية والعربية شعوباً وعلماء وحكاماً لرفض التدخلات الروسية في سوريا ، ويطالب العالم الحر بالاستمرار في دعم ثورة الشعب السوري ونضاله ورغبته في التحرر الوطني من قبضة نظام بشار المجرم الأثيم، ويدعو لتسليح المعارضة غير المتشددة ، ويرى أنه لا حل إلا برحيل الأسد الذي يقتل العباد ويدمر البلاد، ويدعو إلى اتخاذ قرار أممي يقضي بحظر طيران قوات الأسد وداعميه فوق سوريا .

عربية

مكافحة التّطرّف و الرّاديكاليّة حقائق و أكاذيب، عدالة و مصالحة

وفي هذا السّياق، و في 07 جانفي 1992، كتب رئيس تحرير جريدة الفُرقان الأسبوعيّة التّابعة للج إ إ ـ مقتبسا من مقال جريدة "Le canard enchainé   " الصادرة في 02 جانفي 1992 ـ الصّادر بعنوان" تكتّلات المصالح " و الّذي جاء فيه :

" في يوم الأحد 29 ديسمبر، أي ثلاثة أيّام بعد الدّور الأوّل للإنتخابات التّشريعيّة، أقلعت طائرتان جزائريّتان من نوع "  Hercule " من مطار وهران و على متنها مسافرون ملتحون غريبون، قام بنقلهم مجموعة من العسكريين إلى الجزائر العاصمة. و يُفترض أن تكون طائرة أخرى من نفس النّوع قد قامت بنقل ملتحين آخرين يوم الإثنين. إنّ هؤلاء "الملتحون" عبارة عن " أشباه إسلاميّين "  تعتبر لحاهم زيّ رسميّ قد يتم إستعمالهم من طرف بعض أعضاء القيادة العامّة للجيش لإشعال الإفتزازات ضد الج إ إ. إنّ هذا الأمر لا يُعدّ محظ خيال، فإنّ دوائر المخابرات في الجزائر و غيرها من الأنساخ قد لعبوا بالنّار عدّة مرّات.

عربية

الجماعة الإسلامية تحمل الجهات السياسية والأمنية مسئولية استشهاد الدكتور عصام دربالة

لا يمكن أن تسمي الجماعة الإسلامية رحيل الدكتور عصام دربالة موتاً طبيعياً وإنما قتلاً ممنهجاً بعدما منعت عنه إدارة السجن الدواء والرعاية الصحية على مدار الأشهر الماضية و بعدما تعسفت و رفضت كل محاولات نقله إلى المستشفى لتلقى العلاج و حالته تسوء وتتدهور يوما بعد يوم.

عربية

الصفحات

Subscribe to الجبهة الإسلامية للإنقاذ آر.إس.إس