أجوبة شافية لكل من يشكك فى مسؤلية اللواء خالد نزار و أعوانه عن اكبر جرائم هذا العصر بعد الحرب العالمية الثانية من خلال ما نقلته الصحف...

عربية

التعليقات

اللهم عليك باليهود الصهائنة والنصارى الحاقدين على الإسلام ومن والاهم من الحكام المسلمين ابناء فرنسا وعملاء امريكا ووكلاء بني صهيون

السلام عليكم
يجب ان يحاكم هذا المجرم أمام الشعب وعلى المباشر على الجرائم التي ارتكبها ............ ولكن هيهات ان يحاكم لانه وبكل بساطة احد ابناء فرنسا الذي تحتضنه الجزائر للاسف ................ ولكن سوف ياتي اليوم الذي ينتضره جميع الجزائريين طالت الايام ام قصرت..................... سلام

صورة قصار عبد الرحمن

قال من لا نستطيع تسمية إسمه ... لو تحصل الفيس على نسبة 30% فقط من أصوات الناخبين ما أوقف المسار الانتخابي ، سبحان الله ، مالكم يا أصحاب الفيس ؟ كيف تحكمون ؟ أليس  محقا فيما إرتكب من مجازر ؟ تقليصا للكثافة السكانية ، ظن جاهل سرية وحكمة القدر، أن الفارق هي النسبة المتمردة عن طاعة عصاء الجلاد ،  المقدرة بـ 60% ويتوجب عليه كرسيا تصفيتها جسديا ولترضى عليه العجوز الشمطاء ، لكن الحمد الله على هاته العملية الحسابية ، المؤدات إلى التقليص البشري ، مادامت الأخوات زخروفة وكلتوم للثورات الجزائرية وببطونهن تنجب وتجيب ، وحمدا لله ، أن  القاتل لم ينتبه لسن قوانين تمنع الشاب الجبهي بأن لا يتزوج ، حتى لا تتضاعف النسبة المحصل عليها انتخابيا ولفائدة الجبهة الاسلامية للإنقاذ، الله الله عليك يا جزار ، سوف يأتي يوما و بإذن الله تختفي في زاوية الدار إن لم تكن أول فار ، خشية ردة فعل من هم في التسعينيات ، كانوا صغار يا من كنت بالأمس القريب تقول لزين الهاربين وحسني البارك ومفرق القذافي بأنك قائد من الكبار الله الله ماذا جرى ؟ لمن هم بالأمس تخيلوا ، أن قوتهم تفوق قوة بعوضة الواحد القهار. العبد الضعيف في قوته والقوي بعدالة قضيته : قصار عبد الرحمن
 

إدا نجى في هده ، فلن ينجو في تلك

نجاتك في الدنيا ربما يعود لهيمنتك على دوائر السلطة ، فكيف بيوم الموقف العظيم ؟؟؟؟؟

من لا يعلم عن هولاء الخونة من ابناء قرنسا اسالوا ابائكم واجدادكم فسوف يمدونكم باخبار شافية وكافية
هؤلاء هم خريجوا مدرسة فرنسا المدمرة هؤلائي هم من قتلوا ديدوش مراد و العربي بن مهيدي....
شاءت الاقدار ان يتحكموا فينا ابناء قرنسا لكن هيهات و هيهات دوام الحال من المحال.
ابناء فرنسا واذنبها من قال احدهم مستعد ان اقتل 3 ملايين من الجزائريين.
نعم حقائق يحفظها التاريخ وليعلم ان الانقلاب عن الشرعية سنة 1991 لا خير دليل على ان هاته الطغمة الحا كمة لا تبغي الخير للشعب الجزائري 

 ان الله ليمهل للظالم حتى اذا اخده لم يفلته  فاالله نسال ان يشفى صدورنا باالانتقام من هؤلاء الظلمة الذين عاتوا فى الارض فساد و ان يعلقوا فى ساحة الشهداء  و يشنقوا   ان شاء الله 

علِّق

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
CAPTCHA
هذا السؤال هو لاختبار ما إذا كنت زائرا بشري ولمنع منشورات سبام الآلية.
2 + 3 =
Solve this simple math problem and enter the result. E.g. for 1+3, enter 4.